امتلاك العقارية
21-08-2016

قررت بلدية إسطنبول، التي تبحث عن حلول لمشكلة الازدحام المروري الناتج عن كثرة السيارات المسجلة في المدينة والتي يتجاوز عددها 4 مليون سيارة، نقل طرق المواصلات في بعض المناطق إلى تحت الأرض كما هو متبع في بعض المدن الإسبانية مثل مدريد وبرشلونة، وتخطط البلدية لإنشاء 6 أنفاق جديدة في إطار هذا المشروع، وسيتم ربط هذه الأنفاق عبر طرق خروج جانبية، وستمر هذه الأنفاق بكل من مناطق بيويك تشكمجة وأيسن يورد وأفجلار وكوجك تشكمجة وباهجلي إيفلر وبايرام باشا وكاغدخانة وصارى ير-كيلوس، وستربط هذه الأنفاق طريق "Tem" ترانزيت أوروبا البري بطريق "D 100" طريق إسطنبول أنقرة القديم.

إنّ مشاريع الأنفاق هذه التي يتم إنشاؤها بهدف التخفيف من الازدحام المروري الذي تشهده مدينة إسطنبول، ستساهم بشكل كبير في رفع أسعار العقارات في اسطنبول، لاسيّما في المناطق المركزية العريقة والتي تشهد مشاريع التحول الحضري، وفي مقدمة هذه المناطق التي تشهد ارتفاعاً في قيمة العقارات، منطقة بايرام باشا وكوجك تشكمجه وباهجلي إيفلر، حيث إضافة إلى القيمة التي ستضيفها هذه الأنفاق في هذه المناطق، سيتم ضمن نطاق التحول الحضري هدم العقارات القديمة والآيلة للسقوط، وإنشاء مشاريع عقارية جديدة مما سيرفع من القيمة العقارية في المنطقة.

وحسب تخمينات الخبراء العقاريين فإن البدء بإنشاء هذه الأنفاق سيزيد من قيمة العقارات في مناطق بايرام باشا وكوجك تشكمجة وباهجلي إيفلر وأفجلر بنسبة تصل إلى حوالي 25%، بينما ستزداد قيمة العقارات في كل من صارى ير وبيويك تشكمجة بنسبة تصل 40%.