مشروع التجديد الحضري في إسطنبول

مشروع التجديد الحضري في إسطنبول

تاريخ الاضافة : Mar , 03 2016

يعتبر مشروع التجديد أو التحول الحضري من المشاريع المهمة التي احتلت أهمية كبيرة في جدول أعمال الحكومة التركية منذ عدة سنوات، حيث أعلنت الحكومة التركية عن انطلاق هذا المشروع الكبير في عام 2012 ليستمر حوالي عشرين عاماً، يتم خلاله هدم أكثر من 7 ملايين بناية غير سليمة في أنحاء البلاد، وإعادة بنائها على أسس قوية وسليمة مقاومة للزلازل والكوارث الطبيعة. ويشمل مشروع التحول الحضري أيضاً القضاء على الأحياء العشوائية والطارئة والمصنفة تحت خط الفقر التي ساهمت في ظهورها زيادة الهجرة من الريف إلى المدن والسياسات الإسكانية الخاطئة التي أتبعتها الدولة في بعض أدوارها لاسيّما في المدن الكبيرة. ويهدف هذا المشروع الذي تزيد تكلفته عن 400 مليار دولار إلى تحسين الشكل الهندسي للمدن والقضاء على مشاكلها الاقتصادية والاجتماعية ورفع من مستوى الرفاه وجودة المعيشة فيها.

كانت مدينة إسطنبول أولى المدن التركية التي شهدت مشاريع التحول الحضري، وكانت منطقة زيتون برنو (Zeytınburnu) في مقدمة عقارات إسطنبول التي بدأت فيها مشاريع التحول الحضري، حيث تم الانتهاء من المشاريع السكنية التي تم إنشاؤها ضمن مشروع التحول الحضري في المنطقة، و بدأ السكن فيها، وكذلك تم الانتهاء من مشاريع تبة أوستو (Tepeüstü) في كوجوك جكمجة (Küçükçekmece) ومشروع باشاك شهير (Başakşehir) للتحول الحضري التي قامت به مؤسسة طوكي (Toki) العقارية وتم تسليمها إلى أصحابها، وكذلك مشروع صولو كولة (Suluküle) الذي قامت به بلدية فاتح وتم تسليمها إلى أصحابها، وفي منطقة أسنيورت (Esenyurt) تم الانتهاء من مشروع توركوت ريس (Turgut Reis) الذي يتكون من 282 وحدة سكنية وتم تسليمها إلى أصحابها، كما وبدأ العمل بمشروع جديد يتضمن حوالي 2373 وحدة سكنية. كما تشهد منطقة غازي عثمان باشا (Gazi Osmanpaşa) وأيسنلر (Esenler) وباغجيلار (Bağcılar) اهتماماً كبيراً ضمن مشاريع التحول الحضري، وتعتبر منطقة بي أوغلو (Beyoğlu) من أكثر المناطق جذباً للانتباه في مجال التحول الحضري، ويأتي على رأس مشاريع التحول الحضري فيها مشروع تارلاباشى 360 (Tarlabaşı 360) الذي يحتوي على المساكن والمكاتب والمساحات التجارية. ومن المناطق المهمة التي تشهد قيام مشاريع التحول الحضري أيضاً منطقة فكرتبة (Fikirtepe) وقاضي كوي (Kadıköy)، حيث تشهد أعمال مشاريع التحول الحضري في هذه المناطق سرعة فائقة، وتقام فعاليات التحول الحضري في مساحة تقدر بحوالي 134 هكتار، وقد تم إخلاء ما يقارب 2000 بناء وتم هدم 800 بناء وتعمل في المنطقة 8 شركات حيث باشر بعضهم إلى انشاء الأبنية.

 ساهم مشروع التحول الحضري الذي سيقضي على الأحياء والأبنية العشوائية في زيادة أسعار العقارات في المدينة، حيث تشهد المناطق التي تحتضن مشاريع التحول الحضري ارتفعاً كبيراً وزيادة أسعار العقارات. وتأتي في مقدمة هذه المناطق منطقة بي أوغلو (Beyoğlu) التي تأثرت أسعار عقاراتها إلى حدٍ كبير بمشاريع التحول الحضري التي تشهدها المنطقة، حيث ارتفعت أسعار العقارات فيها بنسبة 27%، وتأتي منطقة فاتح (Fatih)بعد بي أوغلو (Beyoğlu) في الجانب الأوروبي وذلك بارتفاع حوالي 10%، كما شهدت منطقة قاضي كوي (Kadıköy) التي تشهد هي الأخرى مشاريع التحول الحضري ارتفاعا بنسبة 15%، أما منطقة كارتال (Kartal) التي تعتبر من النقاط المهمة في مشروع التحول الحضري في الجانب الأسيوي فقد شهدت ارتفاعاً بنسبة 20%.

اشترك بالقائمة البريدية

للاطلاع على أحدث العروض العقارية


whatsapp image contact us