امتلاك العقارية
28-12-2017

زادت أسعار العقارات في إسطنبول بشكل ملحوظ خلال الفترة الماضية، ووصل سعر المتر المربع الواحد بشكل وسطي إلى 3700 ليرة تركية، وتصدرت بعض المناطق مشهد الصدارة في زيادة الإقبال عليها وتحسن أسعارها.  

وشهدت منطقة مالطابة الموجودة في القسم الآسيوي من إسطنبول زيادة سعر المتر المربع الواحد حيث وصلت إلى 168 بالمئة، ووصلت هذه النسبة إلى 153 بالمئة في أتاشهير الموجودة في القسم الآسيوي أيضاً، وإلى 143 بالمئة في شيلا، وكانت هناك حالة مشابهة في القسم الأوربي من المدينة، حيث زادت الأسعار بنسبة 138 بالمئة في سيليفري، و134 بالمئة في بويوك تشاكمجة، و131 بالمئة في غازي عثمان باشا.

وتلعب المشاريع الجديدة في قطاع المواصلات دوراً كبيراً في زيادة هذا الإقبال، حيث تشهد المناطق المحيطة بخطوط المترو والترامواي زيادة تصل إلى ثلاثة أو أربعة أضعاف المناطق العادية بسبب سهولة الوصول إليها عبر هذه الوسائط العامة للنقل.

 وقد كان الإقبال الجديد على مناطق في القارة الآسيوية خاصةً بعد إنشاء شبكة واسعة من الطرق وجسر السلطان ياووز سليم ونفق أوراسيا التي وصلت القارتين مع بعضها وجعلت الوصول إلى كلا الجهتين سهلاً للغاية.

ويعتبر تأثير المستثمرين العرب في القطاع العقاري واحداً من أكثر العوامل التي أدت إلى زيادة أسعار العقارات في إسطنبول، حيث تشهد منطقة الجزر إقبالاً غير مسبوق من قبل العرب، وبشكل مشابه هناك ميل كبير من قبل المستثمرين العرب على مناطق جديدة مثل توزلا وأفجلار.

المصدر: أملاك خبر