السياحة في تركيا: بين إسطنبول وكابادوكيا

السياحة في تركيا: بين إسطنبول وكابادوكيا

تاريخ الاضافة : 2017-04-14 06:27:35

تركيا موطن السلاطين العثمانيين، وبلاد الكاتبة الشهيرة إليف شافاق، أرض مفعمة ببصمات التاريخ، وساحات الآثار، في مناطق مميزة ستحب زيارتها بالتأكيد... من أهم هذه المناطق مدينتاها إسطنبول وكابادوكيا الشهيرتين بمناظرهما الجميلة، وطقسهما الجميل، بين النسمات العليلة، والرياح القوية.
إلى جانب ذلك يعتبر سوق إسطنبول العقاري، أحد أفضل أسواق العقارات في المنطقة، بفضل موقع البلاد الاستراتيجي في قلب العالم، عند ملتقى القارات.

السياحة في كابادوكيا

تتمحور الاهتمامات الأساسية لكل سائح في كابادوكيا بالسؤال عن: أين سيقيم؟ أين يتناول طعامه؟ وإلى أين يذهب لمشاهدة معالم المدينة؟... في مدينة كابادوكيا ربما يكون أحد أفضل مواقع الإقامة هو آرغوس Argos الذي يقع في دير قديم، حيث تم إنشاء غرف الفنادق على نمط تراثي من بقايا الكهوف والأنفاق تحت الأرض؛ من الصعب وصف روعة المكان، لكنه بالتأكيد مزيج من حداثة المدنية، وروح البلدة العتيقة، إنه شيء مدهش للغاية!
بعد ذلك يمكنك العثور على بعض الأماكن المميزة لتناول الطعام فيها، مثل مطعم Sakli Konak، ومطعم Seyyah Han، ومطعم FD Fidan Doner حيث تجد مأكولات محلية رائعة، ستقضي على آلام الجوع لديك بفاعلية ولذة!

السياحة في إسطنبول

سواء كنت تبحث عن بيوت للبيع في تركيا أو ترغب الاستثمار في إسطنبول ضمن سوق العقارات الواعد، ستجد كثيراً من العروض الرائعة في أفضل الأحياء وأجمل مناطق المدينة.
الآن لنمض قدماً مع أفضل الأماكن السياحية التي يمكنك أن تذهب إليها خلال جولتك السياحية في إسطنبول، في الحقيقة القائمة طويلة جداً، ولكن هنا بعض الخيارات المميزة:

آيا صوفيا

بعد تحويلها إلى مسجد، ومن ثم تحويلها مرة أخرى إلى متحف في القرن العشرين، استمرت آيا صوفيا في حجز مكانتها الرفيعة كواحدة من أكثر المعالم شهرة في إسطنبول.

قصر طوب كابي

تم بناء هذا القصر الكبير من قبل السلطان محمد الفاتح في القرن الخامس عشر الميلادي، وهو عبارة عن معرض مذهل للفن الإسلامي، مع ساحات فناء فخمة مرصوفة ببلاط مشغول يدوياً، وغرف مزينة بشكل فاخر، محاطة بجدران وأبراج متداخلة.
ومن بين العديد من الأجنحة الباذخة في قصر توب كابي، يعتبر قسم الحرملك (الحريم) هو الأكثر شعبية، أما القسم الثاني فيشمل مطابخ القصر الواسعة وقاعة المجلس السلطاني. القسم الثالث يحتوي على غرف السلطان الخاصة، كما تُعرض فيه مجموعة نفيسة من آثار النبي الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم) في غرفة خاصة، وتعد مقراً لخزانة السلطنة، إضافة إلى مخبأ من المقتنيات الذهبية المتألقة، والأحجار الكريمة الثمينة.

المسجد الأزرق

بُني المسجد الأزرق بين عامي 1609 و1616 ميلادية، وعقب الانتهاء من بنائه، أثار اهتماماً بالغاً في جميع أنحاء العالم الإسلامي، حيث كان يحتوي على 6 مآذن فريدة، أسوة بمآذن المسجد الحرام في مكة المكرمة؛ وقد أخذ المسجد اسمه من لون بنائه الداخلي الزاخر ببلاط أزرق مميز.

كنيسة سيسترن

تعرف أيضاً بخزان البازيليك الأرضي، أو حوض الكاتدرائية، أو القصر المغمور (بالتركية: Yerebatan Sarnıcı، هذه القاعة الضخمة التي تشبه القصور، مدعومة بـ 336 عموداً في 12 صفاً، كانت تخزن إمدادات المياه للإمبراطورية البيزنطيية، وتتميز بالمنحوتات الزخرفية وأشهرها قواعد الأعمدة المعروفة بحجارة ميدوسا في الركن الشمالي الغربي منها.
تحرير: امتلاك العقارية©

اشترك بالقائمة البريدية

للاطلاع على أحدث العروض العقارية


whatsapp image contact us