imtilak logo

جامع اورتاكوي في اسطنبول: تحفة بديعة على ضفاف البوسفور

: 2019-05-14 تاريخ آخر تحديث : 2019-10-21

جامع اورتاكوي في اسطنبول: تحفة بديعة على ضفاف البوسفور
+ حجم الخط -
58 إعجاب

يعتبر جامع اورتاكوي واحداً من سلسلة المنشآت التاريخيّة التي تزيّن منطقة مضيق البوسفور وهو معروفٌ كذلك باسم جامع بيوك مجيدية، وقد تمّ الأمر ببنائه من قبل السلطان عبد المجيد وصمّمه المعماري Nikoğos Balyan الذي درس العمارة في فرنسا، وافتتح المسجد للعبادة لأوّل مرّة عام 1854م.

جامع اورتاكوي: تحفة بديعة على ضفاف البوسفور

يُعدّ جامع اورتاكوي واحداً من أهمّ رموز مدينة إسطنبول، إذ يتميّز بعمارته الجميلة التي يغلب عليها أسلوب الباروك، وهو نمط عمرانيّ خاصّ شاع استخدامه في قصور أوروبّا في القرن السابع عشر.

 جامع اورتاكوي

يتربّع مسجد اورتاكوي على أطراف مضيق إسطنبول محتلّاً موقعاً مميّزاً، كما يتمتّع المسجد بإطلالة تناسب التقاط صورة تذكاريّة للمضيق مع جسر شهداء 15 تموز.
إضافة الى قسم العبادة الرئيسيّ يضمّ المسجد كذلك قسماً إضافيّاً يصلّي السلطان ويستريح فيه. وكان يطلق عليه في تلك الحقبة قصر السلطان، وكان أكبر القصور التي تمّ تشييدها في القرن التاسع عشر، ويساوي القصر في حجمه قسمَ المسجد الأساسيّ تقريباً.
للجامع قبّة كبيرة تغطّي قسم العبادة الأساسيّ بشكل كامل، ويغلب على زينة القبّة وزخارفها من الوجه الداخليّ الترصيعُ السماوي إضافة لخطوط عريضة، ويتميّز جامع اورتاكوي عن الجوامع التاريخيّة في المنطقة بأوراق نباتيّة كبيرة نافرة مطليّة باللون الذهبيّ تحت شرفات مئذنتيه.

مسجد اورتاكوي

يضمّ المسجد عدّة لوحات بالخطّ العربيّ، وتشتمل اللوحات على لفظ الجلالة، واسم النبي محمّد صلى الله عليه وسلّم، وأسماء الخلفاء الراشدين، إضافةً إلى لوحة الشهادتين فوق المنبر، وتتميّز كلّ هذه اللّوحات بأنّ السلطان عبد المجيد كتبها بخط يده!

جامع بيوك مجيدية

إداريّاً يتبع الجامع لحيّ اورتا كوي Ortaköy الذي يتبع لمنطقة بشكطاش , Beşiktaş ، وعند زيارتكم له ستجذبكم محلّات الأكلة المحلّيّة الشهيرة بالكومبير kumpir، حيث يمكنكم اغتنام فرصة التمتّع بطعم الكومبير بينما تنظرون إلى جمال المضيق.

جامع اورتاكوي: كيفيّة الوصول

أمّا عن طريقة الذهاب إلى جامع اورتاكوي عبر وسائط النقل العامة في إسطنبول، فإذا كنتم على الطرف الآسيويّ من إسطنبول فيمكنكم ركوب العبارة البحريّة والانتقال الى رصيف بشكطاش، ومن هناك تستقلّون الباص الذاهب إلى منطقة ساريير وتنزلون في موقف ثانوية كابتاش Kabataş Lisesi.

أما إن رغبتم بالسير من بشكتاش إلى المسجد فيمكنكم الوصول إليه خلال عشرين دقيقة تقريباً.

وإذا كنتم في القسم الأوروبيّ من المدينة فيمكنكم الذهاب إلى الجامع باستخدام خط ترامواي باغجلار – كاباتاش Bağcılar-Kabataş  والنزول في موقف كاباتاش ثمّ استقلال أحد الباصات الذاهبة إلى منطقة ساريير Sarıyer.

وفي حال استخدامكم المتروبوس سيكون النزول عند موقف زنجرليكويو Zincirlikuyu ثمّ تركبون الباص لتذهبوا إلى ميدان بشكطاش القريب من منطقة اورتاكوي.

تحرير: امتلاك العقارية©

المصادر: جولة في إسطنبول1 + جولة في إسطنبول2

هل أعجبك موضوعنا؟ يمكنك مشاركته مع أصدقائك الآن!

+ حجم الخط -

المقالات الأكثر قراءة

اقرأ المزيد

الاستثمار والتملك العقاري في تركيا

اقرأ المزيد

السياحة في تركيا

اقرأ المزيد

Imtilak Banners

اشترك بالقائمة البريدية

للاطلاع على أحدث العروض العقارية


سياسة الخصوصية

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها